بريطانيا: الاقتصاد العالمي يحتاج إلى بديل للدولار الأميركي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
قال رئيس بنك بريطانيا المركزي، مارك كارني، إنه من الضروري وجود عملة رقمية تدعمها مجموعة من الدول للتنافس مع الدولار الأميركي، الذي وصل إلى مستوى من الهيمنة يشكل عائقًا أمام النمو الاقتصادي في معظم أنحاء العالم.

وقال كارني إن هيمنة الدولار على المنظومة المالية العالمية تزيد من مخاطر ما سماه بـ "مصيدة السيولة"، أي نسبة الفائدة المنخفضة للغاية ونمو اقتصادي ضعيفـ، مضيفاً بأنّ الحد من تأثير الدولار الأميركي على الدورة المالية العالمية، "سيساعد في تقليل تقلب تدفقات رأس المال إلى اقتصادات الأسواق الناشئة".


ولفت كارني إلى أن الاقتصادات النامية زادت من حصتها في النشاط المالي العالمي إلى حد 60%، فيما كان عند مستوى 45% قبل الأزمة المالية منذ نحو 10 سنوات.

وفي حال تطوير نظام مالي حول عملة رقمية جديدة ستنخفض هيمنة الدولار في أسواق الائتمان العالمية.

فالدولار يستخدم في نحو نصف التعاملات التجارية الدولية، ما يزيد على الحصة الأميركية من حجم الصادرات العالمي بـ 5 أضعاف، وهذا يجعل العديد من الدول متأثرة بالتقلبات التي يشهدها الاقتصاد الأميركي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق