لومير: الاصلاحات البنيوية ضرورية لتعزيز قدرة لبنان على جذب المستثمرين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رحب وزير ​الاقتصاد​ الفرنسي برونو لومير في كلمة له في مؤتمر "سيدر 1"، بـ"المشروع المالي ال​لبنان​ي وهذا البرنامج تمت المصادقة عليه من ​البنك الدولي​ والمؤسسات المالية الصارمة"، مشيرا الى أن "القطاعات التي ستسرع النمو تم تحديثهاواشير الى اعادة تعزيز ​البنى التحتية​ الكهربائية وللمواصلات وهي اساسية لاعادة ازدهار لبنان خاصة في مجال اصلناعة التي ستخلق الوظائف المباشرة وغير المباشرة".

وأكد لومير أن "المستثمرين والمستهلكين ينتظران ​الكهرباء​ دون توقف وللنفاذ الى ​مياه الشرب​ و​معالجة النفايات​، هذه المسائل سيغطيها مشروع الاستثمار الذي يعرض علينا اليوم"، مشددا على أن "​فرنسا​ توافق على التشخيص بأن الوضع الحالي في لبنان غير مقبول، وهذا الوضع سيدهور البنى التحتية والخدمات العامة ومستوى التطور والنمو".

وجزم أن "الاصلاحات البنيوية ضرورية لتعزيز قدرة لبنان لجذب المزيد من المستثمرين. هذا مهم للبنان ومشروع لبنان يتماشى مع ما نقوم به في فرنسا، والاصلاحات ستستمح للبنان بالوقوف مجددا وتطوير مجالات العمل و​مكافحة الفساد​ والتحكيم الدولي يسمح بتطمين المستثمر الأجنبي"، مشددا على أن "هذه الاصلاحات ضرورية لضمان استدامة الاستثمارات والسماح للقطاع الخاص الاستجابة بشكل ايجابي".

وأوضح لومير أن " هذه الاصلاحات ليست فقط لتؤمن عقد ثقة بين لبنان والمجتمع الدولي وهي شرط لنجاح مشروع الاستثمار. هذا التحدي اساسي ولبنان بحاجة الى دعم المجتمع الدولي والسلطات اللبنانية وجهت للمجتمع الدولي اشارات ايجابية عن رغبتها للاستجابة للتحدي. وتبني موازنة 2018 وتصديق قانون ​المياه​ اشارات اساسية لاصرار ​الحكومة​ للمضي قدما في مسار الاصلاحات وهذه التدابير ستصل الى مبتغاها".

أخبار ذات صلة

0 تعليق