حركة أمل تستنكر الاعتداء الاسرائيلي على مطار التيفور بسوريا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

صدر عن المكتب السياسي لحركة امل البيان التالي :

تستنكر حركة امل الضربات الجويه الاسرائيلة على مطار التيفور – حمص في الجمهورية العربية السورية و الذي جرى في محاولة لتعويض الهزائم المعنوية الناجمة عن تحرير و رفع التهديد العسكري الارهابي و ضغط المسلحين عن العاصمة السورية دمشق و محاولة تقويض و تعكير صفو الاتفاق الذي ينهي بشكل كامل حرب الغوطه و يخرج ما تبقى من المسلحين من دوما و يحررها من سطوتهم٠

كما وتستنكر حركة امل استباحة المجال الجوي اللبناني لشن العدوان على سورية و هو امر يشكل بحد ذاته عدواناً على لبنان وترى انه يجب بحث وسائل الدفاع لحماية سماء لبنان و عدم بقائها جبهة مفتوحة للعدوان على مواطنيه و ضد اشقائه٠

ان حركة امل اذ تعرب عن استنكارها لهذا العدوان وتضامنها مع الاشقاء في سوريه تقدم العزاء بالشهداء الابرار الذين سقطوا خلاله و ترى ان احد اهدافه هو تقديم غطاء لهجمات خلايا الارهاب المتحفزه لشن هجمات جديدة في البادية السورية و هو تكرار لسيناريو ممجوج يستخدم المزاعم الكيماوية لتبرير الهزائم و التدخلات الأجنبية العسكرية المباشرة لتحالف العدوان.

كما وترى حركة امل ان عقد جلسة طارئة لمجلس الامن أمر يصب في اطار تحشيد للرأي العام العالمي ضد سوريا روسيا تمهيداً لعدوان اوسع يستهدف سوريا والمنطقة و تلمس ان هناك ازدواجية في المعايير الدولية حيث لم ينعقد مجلس الامن لإدانة التهديد الارهابي اليومي لدمشق وقصف المناطق المدنية فيها و لم نلمس اي حماس لتحرك دولي لوقف العدوان و المجازر الاسرائيلية المتمادية على الشغب الفلسطيني الاعزل و سقوط عشرات الشهداء و مئات الجرحى من المطالبين بحق الحياة و العودة

أخبار ذات صلة

0 تعليق