عبدالله: هذا الشعب الذي انتفض سيحقق آماله

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نظم الحزب “التقدمي الاشتراكي” في إقليم الخروب والحراك الشعبي، وقفة تضامنية وإضاءة شموع تحية لروح علاء أبو فخر أمام النصب التذكاري لشهداء بلدة عانوت، شارك فيها عضو “اللقاء الديمقراطي” النائب بلال عبدالله.

واعتبر عبدالله، في كلمة، أن “اللحظة ليست لحظة خطابات، اللحظة هي لحظة وفاء لرفيق مناضل مقدام شجاع هو الرفيق علاء أبو فخر، المناضل الاشتراكي، لكنه استشهد بصفته منتفضا على هذا النظام، لذلك نحن نحييه ونحيي روحه الطاهرة ونحيي شجاعته بصفته ثوريا لبنانيا وطنيا وليس بصفته الحزبية فقط”.

وأضاف: “هكذا نكرم أبطالنا، هكذا سنكرمه غدا ونقول لكل المتغطرسين والرافضين للتغيير: التغيير آت حتما وسيكون، ومهما تعنت من هم في القصور وغير القصور، هذا الشعب الذي انتفض سيحقق آماله وأمالنا وإنجازاته وطموحاته ولن تعرقله كل محاولات التفتيت والتشويش والشيطنة والاتهامات”.

وتابع: “أحرار لبنان ينتفضون في كل بقاعه وفي كل قراه، ونحن كنا وسنكون معهم ولن نسمح لا لأنفسنا ولا لغيرنا أن يسيس هذه الانتفاضة. هي انتفاضة وطنية غير حزبية عابرة للطوائف والمناطق كان قلبنا وروحنا معها وسيبقى عقلنا راجحا لحماية الأمن والاستقرار في هذا البلد لكي لا يأخذنا أحد إلى المجهول”.

وختم بالقول: “رفيقنا علاء نبكيك كل يوم وسنبكيك غدا، ولكن كن واثقا أن ما استشهدت من أجله سنبقى ورفاقنا وأهلنا وكل الوطنيين في لبنان على هذا الدرب”.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق