"عملية سيناء" تعلن مقتل مسلحين وتوقيف المئات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن الجيش المصري الأحد مقتل أربعة مسلحين على الأقل وتوقيف 252 شخصا خلال الأيام السابقة، وذلك في إطار عملية عسكرية شاملة تسميها السلطات "سيناء 2018".

جاء ذلك في بيان عسكري تضمن نتائج مبدئية لخطة المجابهة الشاملة التي انطلقت في التاسع من فبراير/شباط الماضي تحت عنوان "سيناء 2018" وتستهدف مواجهة مسلحين في سيناء ودلتا مصر والظهير الصحراوي غرب وادي النيل، دون تحديد مدة العملية.

وأعلن البيان -الذي بثه التلفزيون الحكومي- أن العمليات أسفرت خلال الأيام الماضية عن نتائج منها قيام القوات الجوية باستهداف وتدمير وكريْن "للعناصر الإرهابية" مما أسفر عن مقتل عدد من "التكفيريين".

وأوضح أنه تم القضاء على ثلاثة عناصر شديدي الخطورة، والقبض على فردين آخرين وسط سيناء بخلاف القضاء على عنصر شمال سيناء.

كما أشار الجيش في بيانه إلى القبض على 250 فردا من العناصر "الإجرامية والمطلوبين جنائيا والمشتبه بهم" لافتا إلى أنه جار اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وحسب البيان جرى "تدمير والتحفظ" على 46 عربة تستخدمها "العناصر الإرهابية" فضلا عن ضبط وتدمير 114 دراجة نارية بدون لوحات معدنية خلال أعمال التمشيط والمداهمة.      

وأشار بيان الجيش إلى أنه تم اكتشاف وتدمير عدد من الأنفاق بمدينة رفح ومناطق أخرى بشمال سيناء.

واستنادا للبيانات العسكرية السابقة، يرتفع عدد القتلى إلى 167 مسلحا على الأقل، بخلاف 24 عسكريا وعدد الموقوفين 3942 شخصا (تم الإفراج عن عدد كبير منهم) منذ بدء العملية الشاملة بالبلاد.

ويطلق الجيش المصري تعبير "عناصر تكفيرية" على المنتمين للجماعات المسلحة الناشطة بسيناء، ومن أبرزها تنظيم الدولة الإسلامية.      

أخبار ذات صلة

0 تعليق